أرواح قانونية موهوبة

أرواح قانونية موهوبة

شخصيات قانونية أثرت الحياة الفكرية والأدبية والثقافية والاقتصادية والدبلوماسية والفنية في القرن العشرين

46.00 ر.س كان في العصر القديم الكثير من الفلاسفة والعلماء والمفكرين والأدباء والفنانين، متعددي المواهب والتخصصات العلمية في الشرق والغرب. ومن أبرز هذه الشخصيات التاريخية أرسطو، وابن سينا، والفارابي، وابن رشد، وأبو حيان التوحيدي ودافنشي وغيرهم. فهؤلاء هم الذين أسسوا العصر الحديث من خلال نتاجهم العلمي والمعرفي الثري والمتنوع، وتركوا نتاجا علميا رصينا يحيي العقول ويجددها. كان مصطلح المثقف عند العرب قديماً يطلق على الشخصية الموسوعية الثقافية الضليع، وفي العصر الحديث اختزل المصطلح، وأصبح مبتذلاً في معانيه، ويُطلق على قُراء الجرائد اليومية الباهتة في جودتها الثقافية والمعرفية. لقد تراجعت في القرن العشرين هذه المفاهيم، وحل مكانها فكرة التخصص، التي لم تأخذ حقها في الدراسة والفحص الكافي لآثارها، بسبب عوامل مختلفة من أبرزها عوامل اقتصادية وسياسية وتقنية. وأثار هذا التنافسَ والصراعَ الذي حدث في القرن العشرين بين الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد السوفيتي بعد الحرب العالمية الثانية في مجال التطور التكنولوجي. في معظم فترات التاريخ الإنساني كان متعددو المواهب محل تقدير وإعجاب المجتمع، لكن أصبح ذوو المواهب ضحايا للتغيرات التي حدثت في منتصف القرن العشرين. وتغيرت نظرات الناس للعلوم وترتيب أهميتها وأولوياتها وتداخلاتها. وحينما كنت أقرأ لكثير من الرواد في كثير من المجالات العلمية أدهشني أن هناك شخصيات عظيمة تعتبر من أبرز الأسماء التي أثرت المجالَ الفكري والأدبي والثقافي والفني بالقرن العشرين، واشتهروا في ميادين مختلفة، وعلى سبيل المثال الذين درسوا القانون وحصلوا على أعلى الشهادات فيه، ومن أعرق جامعات العالم، وكان لهم دور في تعزيز دور القانون داخل المجتمعات التي ينتمون لها، وهم متمكنون ورموز في مجالات علمية أخرى، وهذا لفت انتباهي وجعلني أسلط الضوء على سير الأبرز منهم ومن كانت سيرته مدونة. المزيد من التفاصيل
نبذه عن الكتاب

كان في العصر القديم الكثير من الفلاسفة والعلماء والمفكرين والأدباء والفنانين، متعددي المواهب والتخصصات العلمية في الشرق والغرب. ومن أبرز هذه الشخصيات التاريخية أرسطو، وابن سينا، والفارابي، وابن رشد، وأبو حيان التوحيدي ودافنشي وغيرهم. فهؤلاء هم الذين أسسوا العصر الحديث من خلال نتاجهم العلمي والمعرفي الثري والمتنوع، وتركوا نتاجا علميا رصينا يحيي العقول ويجددها. كان مصطلح المثقف عند العرب قديماً يطلق على الشخصية الموسوعية الثقافية الضليع، وفي العصر الحديث اختزل المصطلح، وأصبح مبتذلاً في معانيه، ويُطلق على قُراء الجرائد اليومية الباهتة في جودتها الثقافية والمعرفية. لقد تراجعت في القرن العشرين هذه المفاهيم، وحل مكانها فكرة التخصص، التي لم تأخذ حقها في الدراسة والفحص الكافي لآثارها، بسبب عوامل مختلفة من أبرزها عوامل اقتصادية وسياسية وتقنية. وأثار هذا التنافسَ والصراعَ الذي حدث في القرن العشرين بين الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد السوفيتي بعد الحرب العالمية الثانية في مجال التطور التكنولوجي. في معظم فترات التاريخ الإنساني كان متعددو المواهب محل تقدير وإعجاب المجتمع، لكن أصبح ذوو المواهب ضحايا للتغيرات التي حدثت في منتصف القرن العشرين. وتغيرت نظرات الناس للعلوم وترتيب أهميتها وأولوياتها وتداخلاتها. وحينما كنت أقرأ لكثير من الرواد في كثير من المجالات العلمية أدهشني أن هناك شخصيات عظيمة تعتبر من أبرز الأسماء التي أثرت المجالَ الفكري والأدبي والثقافي والفني بالقرن العشرين، واشتهروا في ميادين مختلفة، وعلى سبيل المثال الذين درسوا القانون وحصلوا على أعلى الشهادات فيه، ومن أعرق جامعات العالم، وكان لهم دور في تعزيز دور القانون داخل المجتمعات التي ينتمون لها، وهم متمكنون ورموز في مجالات علمية أخرى، وهذا لفت انتباهي وجعلني أسلط الضوء على سير الأبرز منهم ومن كانت سيرته مدونة.

تفاصيل الكتاب
  • ردمك (ISBN):9786030472017
  • تأليف:منصور بن عمر الزغيبي
  • التصنيف:القانون, التراجم والسير, الفلسفة والفكر
  • اللغة:العربية
  • سنة النشر:2023
  • عدد الصفحات:204
  • الغلاف:تغليف ورقي
  • الوزن (كجم):0.31
ردمك (ISBN)9786030472017
التصنيفالقانون, التراجم والسير, الفلسفة والفكر
اللغةالعربية
سنة النشر2023
عدد الصفحات204
الغلافتغليف ورقي
الوزن (كجم)0.31

كتب ذات صلة

29.50 ر.س
55.00 ر.س
35.00 ر.س
40.00 ر.س

كتب لنفس البائع