في ظلال الغد

في ظلال الغد

تشريح لتعاسة العصر الحديث

تأليف:

يوهان هويزنجا

ترجمة:

مصطفى عبد الظاهر

46.00 ر.س "إننا نحيا في عالم فقد عقله، ونحن نعلم ذلك. لن يكون من المفاجئ لأي أحدِ إذا ما أفسح الجنون غدًا الطريق لسُعار قد يترك عالمنا مشدوهًا مذهولًا... ثمة شكوك في كل مكان حول تماسك بنياننا الاجتماعي، ومخاوف مستترة حول مستقبلنا القريب؛ ثمة شعور بأن حضارتنا على حافة الهلاك. ليست هذه المخاوف مثل القلق الشائه الذي يحيطنا عندما يخيم الليل ويخبو ضوء الحياة، بل توقع مبني على الملاحظة، وحكمٌ أساسه مجموعة هائلة من الحقائق لا تخطئها العين. كيف ننكر أن جُل الأشياء التي بدت مقدسة وغير قابلة للتغيير يومًا ما، باتت محلًّا للتنازع؛ الحقيقة والإنسانية والعدالة والعقل؟ إننا نرى أشكالًا من الحكومات عاجزة عن أداء وظائفها، وأنظمة إنتاج على شفير الهاوية، وقوى اجتماعية جُن جنونها بالسلطة. يبدو أن المحرك الهادر لهذا الزمان المفزع يقوده إلى شفا جُرف هاو. لكن القوى المُناقضة لذلك تفرض ذاتها على أذهاننا فورًا، فلم يكن ثَمَّ وقت سبق كان فيه البشر أكثر وعيًا وأوضح رؤية بضرورة التعاون في مهمة الحفاظ على العالم والحضارة الإنسانية. لم يكن الإنسان أبدًا في أي وقت سبق مستعدًّا لتكريس كل جسارته وقواه من أجل قضية مشتركة؛ على الأقل، لم ينعدم الأمل بعد". عن المؤلف: يوهان هويزنجا: هو مؤرخ هولندي وأحد مؤسسي التاريخ الثقافي الحديث توفي عام 1945 عن عمر 73 عامًا. كان لدى هويزنجا مقاربة جمالية للتاريخ، حيث لعب الفن والمشهد دورًا مهمًّا في طرحه. أشهر أعماله هو "خريف العصور الوسطى"، كما نشر أيضًا كتبًا عن التاريخ الأمريكي والتاريخ الهولندي في القرن السابع عشر. المزيد من التفاصيل
نبذه عن الكتاب

"إننا نحيا في عالم فقد عقله، ونحن نعلم ذلك. لن يكون من المفاجئ لأي أحدِ إذا ما أفسح الجنون غدًا الطريق لسُعار قد يترك عالمنا مشدوهًا مذهولًا... ثمة شكوك في كل مكان حول تماسك بنياننا الاجتماعي، ومخاوف مستترة حول مستقبلنا القريب؛ ثمة شعور بأن حضارتنا على حافة الهلاك. ليست هذه المخاوف مثل القلق الشائه الذي يحيطنا عندما يخيم الليل ويخبو ضوء الحياة، بل توقع مبني على الملاحظة، وحكمٌ أساسه مجموعة هائلة من الحقائق لا تخطئها العين. كيف ننكر أن جُل الأشياء التي بدت مقدسة وغير قابلة للتغيير يومًا ما، باتت محلًّا للتنازع؛ الحقيقة والإنسانية والعدالة والعقل؟ إننا نرى أشكالًا من الحكومات عاجزة عن أداء وظائفها، وأنظمة إنتاج على شفير الهاوية، وقوى اجتماعية جُن جنونها بالسلطة. يبدو أن المحرك الهادر لهذا الزمان المفزع يقوده إلى شفا جُرف هاو. لكن القوى المُناقضة لذلك تفرض ذاتها على أذهاننا فورًا، فلم يكن ثَمَّ وقت سبق كان فيه البشر أكثر وعيًا وأوضح رؤية بضرورة التعاون في مهمة الحفاظ على العالم والحضارة الإنسانية. لم يكن الإنسان أبدًا في أي وقت سبق مستعدًّا لتكريس كل جسارته وقواه من أجل قضية مشتركة؛ على الأقل، لم ينعدم الأمل بعد". عن المؤلف: يوهان هويزنجا: هو مؤرخ هولندي وأحد مؤسسي التاريخ الثقافي الحديث توفي عام 1945 عن عمر 73 عامًا. كان لدى هويزنجا مقاربة جمالية للتاريخ، حيث لعب الفن والمشهد دورًا مهمًّا في طرحه. أشهر أعماله هو "خريف العصور الوسطى"، كما نشر أيضًا كتبًا عن التاريخ الأمريكي والتاريخ الهولندي في القرن السابع عشر.

تفاصيل الكتاب
  • ردمك (ISBN):9789778212891
  • تأليف:يوهان هويزنجا
  • دار النشر:صفصافة للنشر والتوزيع
  • التصنيف:التراجم والسير, الفلسفة والفكر
  • اللغة:العربية
  • سنة النشر:2023
  • عدد الصفحات:200
  • الغلاف:تغليف ورقي
  • الوزن (كجم):0.30
ردمك (ISBN)9789778212891
دار النشرصفصافة للنشر والتوزيع
التصنيفالتراجم والسير, الفلسفة والفكر
اللغةالعربية
سنة النشر2023
عدد الصفحات200
الغلافتغليف ورقي
الوزن (كجم)0.30
فريق العمل
تأليف: يوهان هويزنجا
ترجمة: مصطفى عبد الظاهر

كتب ذات صلة

35.00 ر.س
40.00 ر.س
29.50 ر.س
55.00 ر.س

كتب لنفس البائع

40.00 ر.س
30.00 ر.س
53.00 ر.س
35.00 ر.س
25.00 ر.س
35.00 ر.س
55.00 ر.س